انتحار أخوية معبد الشمس
منوعات - تم النشر بتاريخ 08-05-2021

0

في عام 1994 جرت عملية انتحار جماعية لأخوية معبد الشمس، والذين كانوا يعتقدون أن الأرض ستواجه كارثة مروّعة في منتصف التسعينيات.

اعتقدوا أنه لتجنب تلك الكارثة يجب أن ينتقل العالم كله إلى مستوى روحي أعلى وأنهم عندما ينتحرون للتخلص من ظلم ونفاق العالم سينتقل العالم إلى ذلك المستوى.