من اليونيكورن الى هيكتاكورن
مقتطفات - تم النشر بتاريخ 22-03-2022

0

في 2013، طرحت الخبيرة المالية الأميركية “إيلين لي” من خلال وصفها لشركات “وادي السيليكون” التي حققت قفزة هائلة مصطلح “يونيكورن”، حيث اعتبرته أمرا أشبه بالإعجاز ونادرا مثل حيوان أحادي القرن. لكن لم يكن “يونيكورن” المصطلح الوحيد الجديد بعالم الشركات الناشئة (ستارت أب)، بل أطلق الخبراء مصطلح الديكاكورن، ويعني الحيوان ذا القرون العشرة على بعض الشركات، أما هيكتاكورن فهو المصطلح الأخطر على الإطلاق، حتى إن الخبير المالي بيل جورلي يعتبر أن الشركات التي تصعد بشدة بهذا الشكل تُشكِّل مخاطرة أشبه بفقاعة اقتصادية، ولذلك وصفها بـ”شركات أحادية القرن ميتة” أو “فقاعات اليونيكورن”، فما الذي تعنيه هذه المصطلحات؟ وما الدول التي تستحوذ على معظمها؟

اليونيكورن (Unicorn)
مصطلح اقتصادي يطلق على الشركات الصاعدة التي يتخطى رأس مالها مليار دولار. أمثلة لشركات تنطبق عليه: شركة سويفل ومنصة كيتوبي وشركة كريم.

عدد شركات اليونيكورن بالعالم
1058 شركة، 487 منهم بالولايات المتحدة و301 بالصين، تمثلان معاً 74% من إجمالي عدد شركات اليونيكورون بالعالم. في 2021 انضمت 673 شركة يونيكورن واختفت 201 كانت ضمن قائمة 2020.

الديكاكورن (Decacorn)
يطلق على الشركات التي تتخطى حاجز الـ10 مليارات دولار. أمثلة لشركات تنطبق عليه: أوبر وسترايب وكلارنا.

هيكتاكورن (Hectocorn)
للشركات التي تتخطى قيمتها 100 مليارات دولار. أمثلة لشركات تنطبق عليه: سبيس اكس، وبايتدانس.

زيبرا (Zebra)
أطلقته “فيرست كابيتال بارتنرز” على الشركات التي تحقق إيرادات مابين 5 – 50 مليون دولار سنوياً، وتنمو برأس مالها 100 ألف – 1 مليون دولار.