ضفادع سامة .. لكنها مفيدة!
منوعات - تم النشر بتاريخ 23-04-2022

0

تنفرد أمريكا الوسطى بأغرب أنواع الضفادع، ألوانها متنوعة وتبدو جميلة جذّابة، لكنها تحتوي على أنواع خطيرة من السموم، استفاد منها السكان القدماء هناك، بوضع هذا السم في سهامهم وحرابهم أثناء الحروب أو صيد الحيوانات، لتكون أشد فعالية وفتكاً.

من غرائب هذه الضفادع، الصراع الرهيب بين ذكورها أثناء موسم التكاثر والتنافس حول الإناث، كما تتميز بتنوّع البيئة التي تعيش فيها بالقرب من المياه أو فوق الأشجار أو حتى على الأرض بعيداً عن مجاري المياه، وتكتفي بأي قدر من الرطوبة لوضع بيضها حيث يفقس وتظهر اليرقات ثم الضفادع الكاملة.

استفاد الطب الحديث من سموم هذه الضفادع، من مركباتها استخلصوا أدوية لتنظيم ضربات القلب، وعلاج الالتهابات، وتسكين الألم، وغير ذلك من الفوائد.