دول غيّرت اسمها رسمياً
مقتطفات - تم النشر بتاريخ 05-06-2022

0

من النادر أن يعمد بلد إلى تغيير اسمه، غير أنّ عدة دول آخرها تركيا، طلبت ذلك رسمياً، وباتت حُلّتها مغايرةً في المحافل الدولية. فما أهم تلك الدول، ولماذا قرّرت تغيير اسمها؟

هولندا أصبحت “نيدرلاند”
قرّرت الحكومة الهولندية اعتباراً من يناير 2020، تغيير اسمها القديم الأكثر شيوعاً “هولندا”، لكونه لا يعني سوى اثنين فقط من 12 مقاطعة في بلاد الطواحين، وتخلّت عنه مقابل اعتماد اسم “Netherlands” أو (الأراضي المنخفضة) اسماً رسمياً.

مقدونيا أصبحت “جمهورية شمال مقدونيا”
كانت مقدونيا الحالية وشمال اليونان جزءاً من إقليم روماني يعرف باسم “مقدونيا”. ويزعم كلاهما بإرث الإسكندر الأكبر الذي يعود لما قبل ألفي عام. ولحل تلك الإشكالية، اتفق البلدان عام 2018 على أن يكون الاسم الجديد لمقدونيا هو “جمهورية شمال مقدونيا”.

جمهورية التشيك أصبحت “تشيكيا”
قررت “جمهورية التشيك” عام 2016، تغيير اسمها الرسمي ليصبح على الشكل المختصر “تشيكيا”، وليكون البديل المؤلف من كلمة واحدة فيسهل استخدامه للشركات والساسة والرياضيين وعلى المنتجات والقمصان وبطاقات التعريف.

بورما أصبحت “ميانمار”
غيّرت الحكومة البورمية رسمياً اسم دولتهم الى “ميانمار”، وما زالت إعادة التسمية مسألة مختلفاً عليها، حيث اعترفت الأمم المتحدة باسم “ميانمار” مباشرة، لكن الكثير من الدول لا تزال تعترف باسم الدولة كـ”بورما”.